الحدث - حوارات - قضايا تحت المجهر

:الرئيسية: :جواريات: :إنشغالات و ردود: :الرياضة: :روبورتاج: :الشبكة: :زوايا: :حول العالم: :ايمانيات: :ثقافة: :ملفات: :علوم و صحة: :الأخيرة:

رئيس الجمهورية: قمة منتدى الدول المصدرة للغاز ناجحة تأكيد على دعم حوار قوي وهادف بين المنتجين والمستهلكين نصّ كلمة رئيس الجمهورية في اختتام قمة الغاز آلاف الفلسطينيين يشاركون في مسيرة مركزية

وطني ::: النفـــايات وراء الفــــــيضــــانات بالجـــــزائر ! ::: يوم :2018-12-31

وزير الموارد المائيــــة حســــــين نسيب يؤكد :

النفـــايات وراء الفــــــيضــــانات بالجـــــزائر !

أكد وزير الموارد المائية حسين نسيب يوم الأحد بسعيدة أن 60 بالمئة من خطر الفيضانات تعود إلى رمي النفايات و البناء الفوضوي للمواطنين بحواف الوديان. و أبرز الوزير لدى إشرافه على وضع حجر أساس مشروع تهيئة حواف الوادي بمدينة سعيدة في إطار زيارته التفقدية الى الولاية أن دراسة تمت على المستوى الوطني  و توصلت إلى أن نسبة 60 بالمئة من خطر الفيضانات ترجع الى رمي النفايات و بناء  السكنات الفوضوية للمواطنين على ضفاف الوديان . و أكد السيد نسيب أن عملية تهيئة هذه الأودية و إعادة تأهيلها من شأنها   التصدي لخطر هذه الفيضانات خاصة خلال فترة تهاطل الأمطار الغزيرة . و بالمناسبة, ثمن وزير الموارد المائية مشروع تأهيل وادي مدينة سعيدة على  مسافة 9 كلم و الذي يمر عبر عشرة أحياء, مبرزا أن عملية تهيئة هذا الواد من  شأنها أن تتصدى لخطر الفيضان الذي كان يهدد مدينة سعيدة في السنوات الماضية . و سيسمح ذات المشروع الذي يدخل في إطار استراتيجية وزارة الموارد المائية  لمواجهة خطر الفيضانات باستيعاب طاقة سيلان تبلغ 398 متر مكعب في الثانية من  المياه عبر وادي مدينة سعيدة, وفقا لما أوضحه حسين نسيب. كما  أبرز أن عملية تغيير مجرى المياه المستعملة التي كانت تصب مباشرة في  الواد و ربطها بقناة صرف جديدة ستساهم بشكل كبير في القضاء على مصادر  التلوث . وأكد الوزير أيضا على ضرورة استغلال هذه المياه المستعملة في السقي الفلاحي  من خلال إعادة تصفيتها داخل محطات تصفية المياه المستعملة الموجودة بالولاية. كما دعا إلى ضرورة خلق محيطات فلاحية مسقية من خلال المبادرة لإعداد دراسة  علمية للتعرف على كمية المياه المجمعة داخل محطات تصفية المياه المستعملة و  تحديد المساحة الفلاحية التي يمكن سقيها بفضل هذه المياه . و لدى استماعه لشروحات مدير الموارد المائية للولاية حول تهيئة حواف ذات  الواد من خلال انجاز ملاعب جوارية لكرة القدم و مساحات خضراء و مساحات للعب  الأطفال و حضائر لركن السيارات أكد الوزير أن هذا المشروع سيعطي قيمة إضافية  لتحسين المحيط و ترقية الفضاء العمراني لمدينة سعيدة . للاشارة, تبلغ القيمة المالية لمشروع تهيئة حواف الواد بمدينة سعيدة على  مسافة 9 كلم 600 مليون دج وفقا لمدير الموارد المائية غزلاوي عمر. و يواصل الوزير زيارته التفقدية الى الولاية بمعاينة مشروع إعادة الاعتبار  لشبكة المياه الصالحة للشرب ببلدية عين الحجر و الوقوف على مشروع انجاز 3  أنقاب مائية لتزويد سكان مدينة سعيدة بالمياه الصالحة للشرب إضافة الى معاينة  المحيط المسقي ضاية زراقت ببلدية عين السخونة. ببلدية يوب, سيتفقد حسين نسيب أشغال انجاز محطة لتصفية المياه المستعملة فضلا  على تدشين مقر القسم الفرعي للموارد المائية.  

 

سميرة .ب

التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها

كن أول المعلقين

:

 الاسم

:

ايميل

:

التعليق 400 حرف


الرئيسية
اعلن معنا
اتصل بنا
الوطني
المجتمع
الرياضة
الشبكة
جواريات
انشغالات و ردود
ايمانيات
حول العالم
زوايا
روبورتاج
الثقافة
الاخيرة
طيور مهاجرة
قضايا تحت المجهر
مشوار نادي
مشوار بطل
شؤون دولية
عين على القدس
ملفات
الصحراء الغربية
حوارات
علوم
عالم الفيديو
مواقع مفيدة
جميع الحقوق محفوظة - السياسي 2021/2010